تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » إعراب القرآن الكريم تحميل PDF

إعراب القرآن الكريم تحميل PDF

    إعراب القرآن الكريم - عبد الله علوان وآخرون
    📘 اسم الكتاب:إعراب القرآن الكريم
    👤 اسم المؤلف:عبد الله علوان
    📚 الناشر:دار الصحابة للتراث
    🏷️ القسم:التفاسير
    🗄️ نوع الكتاب:ملف ب د ق – PDF
    📅 تاريخ الاضافة:12 مايو، 2022
    👁️ المشاهدات:

    عدد المشاهدات 8 , مشاهدات اليوم 1 

    🌐 اللغة:العربية
    📥 رابطة التحميل:تنزيل كتاب PDF

    إعراب القرآن الكريم إعداد الأساتذة عبد الله علوان، خالد الخولي، محمد إبراهيم، صبري عبد العظيم، جاد العزب، السيد فرج. قدّم له أ. د/ عبده الراجحي (أستاذ العلوم اللغوية وعضو مجمع اللغة العربية)، أ. د/ محمود سليمان ياقوت (أستاذ العلوم اللغوية ورئيس قسم اللغة العربية) راجعه وقدّم له أ. د/ فتحي الدابولي (الأستاذ بكلية اللغة العربية)، الأستاذ الشيخ/ إبراهيم البنّا (موجِّه اللغة العربية بالأزهر)، الأستاذ/ محمد محمد العبد (موجِّه اللغة العربية بالتربية والتعليم)

    إعراب القرآن الكريم

    مقتطفات من الكتاب

    معنى إعراب القرآن الكريم وأهم المؤلفات فيه-قديما وحديثا-.

    2 – منهج العمل في الكتاب.

    أولا: معنى الإعراب

    الإعراب في اللغة مصدر أعرب في كلامه إذا أبان وأفصح وعند النحاة هو توضيح المعاني النحوية كالفاعل والمفعول بحركات إعرابية في أواخر الألفاظ داخل الجملة، وهو أيضا اختلاف آخر الكلمة باختلاف العوامل لفظا أو تقديرا قال ابن جني (( هو الإبانة عن المعاني بالألفاظ) (الخصائص 35/ 1) ولولا الإعراب لاستبهم الكلام وغمضت معانيه.

    أهم المؤلفات في (إعراب القرآن) .

    في القديم

    • 1 – إعراب ثلاثين سورة من القرآن الكريم لابن خالويه (ت 370 هـ‍) .
    • 2 – إعراب القرآن لأبي جعفر النحاس (ت 388 هـ‍) .
    • 3 – التبيان في إعراب القرآن للعكبري (ت 616 هـ‍) .
    • 4 – معاني القرآن وإعرابه للزجاج (أبو إسحاق) (ت 311 هـ‍) .

    في الحديث

    • 1 – إعراب القرآن وبيانه لمحيي الدين الدرويش-بيروت (1980 م) .
    • 2 – الإعراب المفصل لكتاب الله المرتل-بهجت عبد الله صالح-عمان الأردن.
    • 3 – الجدول في إعراب القرآن وصرفه تصنيف/محمود صافي.

    مراجعة لينة الحمصي دمشق-بيروت.

    4 – إعراب القرآن لفضيلة أ. د/محمود سليمان ياقوت، طبعة دار المعرفة الإسكندرية.

    – يضاف لما سبق بعض كتب تفسير القرآن الكريم ومعانيه التي تحدثت عن الإعراب في ثناياها كتفسير النسفي ومعاني القرآن للفراء.

    ثانيا: منهج العمل في الكتاب

    هذا … وقد رأينا-دفعا للملل من كثرة التكرار، وطلبا للاختصار، وعدم تحمل الكتاب بما لا يضيف جديدا-أن نسلك طريقا وسطا في عرض مادة الكتاب، فلا هي مختصرة بالشكل المخل، ولا هي مسهبة الإسهاب الممل … فعمدنا إلى الكلمات المبنية، التي لا يتغير وصفها، من تعبير لآخر، أو من تركيب لآخر ووضعنا لها إعرابا مفصلا في مقدمة الكتاب-لمن شاء معرفة الإعراب التفصيلي لها، أما في داخل الكتاب، فاكتفينا بذكر اسمها، ومحلها الإعرابي فقط

    وإليك-أخي الكريم-نماذج للإعراب المفصل

    1 – الضمائر المنفصلة

    1 – أنا: قال-تعالى-: {وَما أَنَا بِظَلاّمٍ لِلْعَبِيدِ} [ق: 29] .

    {أَنَا} : ضمير منفصل للمتكلم مبني على السكون في محل رفع اسم ما الحجازية.

    2 – نحن: قال-تعالى-: {نَحْنُ أَعْلَمُ بِما يَقُولُونَ} [ق: 45، طه: 104] .

    {نَحْنُ} : ضمير منفصل لجماعة المتكلمين [أو للمفرد المعظم نفسه] مبني على الضم في محل رفع مبتدأ.

    3 – أنت: قال-تعالى-: {إِنْ أَنْتَ إِلاّ نَذِيرٌ} (23) [فاطر: 23] .

    {أَنْتَ} : ضمير منفصل مبني على الفتح في محل رفع مبتدأ. [وهناك من النحاة من يرى أن الضمير فيها هو: أن، والتاء حرف خطاب مبني على الفتح] .

    4 – أنت: إعرابه مثل إعراب: أنت، ولكنه مبني على الكسر.

    5 – أنتما: قال-تعالى-: {أَنْتُما وَمَنِ اتَّبَعَكُمَا الْغالِبُونَ} [القصص: 35] .

    {أَنْتُما} : ضمير منفصل للمثنى المخاطب بنوعيه، مبني على السكون في محل رفع مبتدأ.

    [وهناك من يرى أن: (أن) هو الضمير، و (التاء) : حرف خطاب لا محل له، و (الميم) : حرف عماد، و (الألف) : حرف دال على التثنية لا محل له من الإعراب] .

    6 – أنتم: قال-تعالى-: {وَأَنْتُمْ حِينَئِذٍ تَنْظُرُونَ} (84) [الواقعة: 84] .

    {أَنْتُمْ} : ضمير منفصل لجمع المخاطبين مبني على السكون في محل رفع مبتدأ. [وهناك من

    يرى أن الضمير هو: أن، والتاء: حرف خطاب، والميم علامة جمع الذكور].

    7 – أنتن: ضمير منفصل لجمع المخاطبات مبني على الفتح [أو أن الضمير هو: أن، والتاء حرف خطاب والنون علامة جمع المؤنث] .

    8 – هو: قال-تعالى-: {إِنَّ هذا لَهُوَ الْبَلاءُ الْمُبِينُ} (106) [الصافات: 109] .

    اللام: هي المزحلقة. (هو) : ضمير منفصل للمفرد الغائب مبني على الفتح في محل رفع مبتدأ.

    9 – هي: قال-تعالى-: {سَلامٌ هِيَ حَتّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ} (15) [الفجر: 5] .

    {هِيَ} : ضمير منفصل للمفردة الغائبة، مبني على الفتح في محل رفع مبتدأ مؤخر.

    10 – هما: قال-تعالى-: {إِذْ هُما فِي الْغارِ} [التوبة: 40] .

    {هُما} : ضمير منفصل للمثنى الغائب بنوعيه مبني على السكون في محل رفع مبتدأ. [وهناك من يرى أن الضمير هو: الهاء، والميم: حرف عماد، والألف: حرف دال على التثنية] .

    11 – هم: قال-تعالى-: {لا يَسْتَطِيعُونَ نَصْرَهُمْ وَهُمْ لَهُمْ جُنْدٌ مُحْضَرُونَ (75} [يس: 75] .

    {هُمْ} : ضمير منفصل لجماعة الغائبين مبني على السكون في محل رفع مبتدأ.

    وهناك من يرى أن الضمير هو: الهاء، والميم حرف دال على جمع الذكور.

    12 – هن: قال-تعالى-: {إِنْ أَرادَنِيَ اللهُ بِضُرٍّ هَلْ هُنَّ كاشِفاتُ ضُرِّهِ} [الزمر: 38] .

    {هُنَّ} : ضمير منفصل لجماعة الإناث مبني على الفتح في محل رفع مبتدأ.

    [وهناك من يرى أن الضمير هو: الهاء، والنون: حرف دال على جمع الإناث] .

    13 – إياك: قال-تعالى-: {إِيّاكَ نَعْبُدُ} [الفاتحة: 5] .

    {إِيّاكَ} : ضمير منفصل مبني على الفتح في محل نصب مفعول به مقدم.

    [وهناك من يرى أن الضمير هو: إيا: ضمير مبني على السكون في محل نصب مفعول به، والكاف: حرف خطاب مبني على الفتح لا محل له من الإعراب] .

    14 – إياكما: مثل (إياك) ولكنه مبني على السكون وعلى الرأي الثاني يكون إعرابها كالتالي:

    [(إيا): مثل السابق. (الكاف) : حرف خطاب. (الميم) : حرف عماد. (الألف) : حرف دال على التثنية] .

    15 – إياكم: مثل (إياك) ، ولكنه مبني على السكون. [وعلى الرأي الثاني يكون إعرابها كالتالي:

    (إيا) : مثل السابق. (الكاف) : حرف خطاب. (الميم) : حرف دال على جمع الذكور]  .

    ويقاس على ذلك كل الضمائر المتفرعة عن: إياك

    لقراءة المزيد عن كتاب إعراب القرآن الكريم بدف انقر على زر التنزيل أدناه للحصول عليه مجانًا

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.