تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » السراج في بيان غريب القرآن تحميل PDF

السراج في بيان غريب القرآن تحميل PDF

     السراج في بيان غريب القرآن
    📘 اسم الكتاب:السراج في بيان غريب القرآن
    👤 اسم المؤلف:محمد بن عبد العزيز بن أحمد الخضيري
    📚 الناشر:مكتبة الملك فهد الوطنية،
    🏷️ القسم:التفاسير
    🗄️ نوع الكتاب:ملف ب د ق – PDF
    📅 تاريخ الاضافة:8 مايو، 2022
    👁️ المشاهدات:

    عدد المشاهدات 22 , مشاهدات اليوم 1 

    🌐 اللغة:العربية
    📥 رابطة التحميل:تنزيل كتاب PDF

    السراج في بيان غريب القرآن المؤلف: محمد بن عبد العزيز بن أحمد الخضيري

    السراج في بيان غريب القرآن

    نبذة عن المؤلف من مواليد عام 1385 بمدينة الرياض.

    حصل على البكالوريوس من كلية الشريعة بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالرياض عام 1407 هـ.

    ثم حصل على الماجستير من قسم القرآن وعلومه بكلية أصول الدين بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالرياض عام 1416 هـ. ثم حصل على الدكتوراة من قسم القرآن وعلومه بكلية أصول الدين بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالرياض عام 1425 هـ.

    [الوظائف]

    1. عمل معيدا بقسم الدراسات القرآنية بكلية المعلمين بالرياض من عام 1408 هـ.

    2. ثم عمل محاضرا بالقسم نفسه من عام 1416 هـ.

    3. ثم عمل أستاذا مساعدا بالقسم نفسه من عام 1425 هـ.

    [الإجازات]

    حاصل على إجازتين في قراءة عاصم من الشيخ محمد أحمد عبد الحميد أحد كبار شيوخ القراءة بجمهورية مصر العربية

    والشيخ يوسف إسحاق شيخ القراء بجمهورية تشاد.

    مقتطفات من الكتاب

    (90) … {فَبَاؤُوا} … رَجَعُوا.

    (93) … {وَأُشْرِبُوا فِي قُلُوبِهِمُ الْعِجْلَ} … امْتَزَجَ بِقُلُوبِهِمْ حُبُّ عِبَادَةِ الْعِجْلِ.

    (96) … {بِمُزَحْزِحِهِ} … بِمُبْعِدِهِ.

    (100) … {نَّبَذَهُ} … طَرَحَهُ.

    (102) … {تَتْلُوا} … تُحَدِّثُ، وَتَقْرَأُ.

    (102) … {بِبَابِلَ} … أَرْضٍ بِالْعِرَاقِ.

    (102) … {هَارُوتَ وَمَارُوتَ} … اسْمُ مَلَكَيْنِ أَنْزَلَهُمَا اللهُ؛ ابِتْلَاءً مِنْهُ؛ لِتَعْلِيمِ السِّحْرِ، وَالتَّحْذِيرِ مِنْهُ.

    (102) … {اشْتَرَاهُ} … اخْتَارَهُ.

    (102) … {خَلَاقٍ} … نَصِيبٍ.

    (104) … {رَاعِنَا} … كَلِمَةٌ كَانَ الْيَهُودُ يَقُولُونَهَا لِلنَّبِيِّ – صلى الله عليه وسلم – بِقَصْدِ السَّبِّ، وَنِسْبَتِهِ إِلَى الرُّعونَةِ.

    (104) … {انظُرْنَا} … انْظُرْ إِلَيْنَا، وَتَعَهَّدْنَا.

    (106) … {نَنسَخْ} … نُزِلْ، وَنَرْفَعْ.

    (106) … {نُنسِهَا} … نَمْحُهَا مِنَ الْقُلُوبِ.

    (108) … {سَوَاءَ السَّبِيلِ} … وَسَطَ الطَّرِيقِ، وَهُوَ الصِّرَاطُ المُسْتَقِيمُ.

    (116) … {قَانِتُونَ} … خَاضِعُونَ، مُنْقَادُونَ.

    (117) … {بَدِيعُ} … الخَالِقُ عَلَى غَيْرِ مِثَالٍ سَابِقٍ.

    لقراءة المزيد عن كتاب السراج في بيان غريب القرآن بدف انقر على زر التنزيل أدناه للحصول عليه مجانًا

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.