تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » العَذْبُ النَّمِيرُ مِنْ مَجَالِسِ الشَّنْقِيطِيِّ فِي التَّفْسِيرِ تحميل PDF

العَذْبُ النَّمِيرُ مِنْ مَجَالِسِ الشَّنْقِيطِيِّ فِي التَّفْسِيرِ تحميل PDF

    العذب النمير من مجالس الشنقيطي في التفسير
    📘 اسم الكتاب:العَذْبُ النَّمِيرُ مِنْ مَجَالِسِ الشَّنْقِيطِيِّ فِي التَّفْسِيرِ
    👤 اسم المؤلف:محمد الأمين الشّنْقِيطي
    📚 الناشر:دار عالم الفوائد
    🏷️ القسم:التفاسير
    🗄️ نوع الكتاب:ملف ب د ق – PDF
    📅 تاريخ الاضافة:10 مايو، 2022
    👁️ المشاهدات:

    عدد المشاهدات 10 , مشاهدات اليوم 1 

    🌐 اللغة:العربية
    📥 رابطة التحميل:تنزيل كتاب PDF

    العَذْبُ النَّمِيرُ مِنْ مَجَالِسِ الشَّنْقِيطِيِّ فِي التَّفْسِيرِ المؤلف: محمد الأمين بن محمد المختار بن عبد القادر الجكني الشنقيطي (المتوفى: 1393هـ) المحقق: خالد بن عثمان السبت إشراف: بكر بن عبد الله أبو زيد

    العَذْبُ النَّمِيرُ مِنْ مَجَالِسِ الشَّنْقِيطِيِّ فِي التَّفْسِيرِ

    نبذة عن المؤلف الشّنْقِيطي (1325 – 1393 هـ = 1907 – 1973 م)

    محمد الأمين بن محمد المختار بن عبد القادر الجكني الشنقيطي:

    عالم، مفسر، مدرِّس.

    من علماء شنقيط (موريتانيا)، وُلد وتعلَّم بها.

    وحج عام (1367) واستقر مدرسًا في المدينة المنورة، ثم الرياض عام (1371)، وأخيرا في الجامعة الإسلامية بالمدينة (1381) وتوفي بمكة.

    له كتب، منها:

    • «أضواء البيان في تفسير القرآن» – ط في سبعة أجزاء، انتهى فيه إلى نهاية سورة المجادلة، وأكمله تلميذه الشيخ عطية محمد سالم رحمه الله في جزءين.
    • «منع جواز المجاز» – ط
    • «منهج ودراسات لآيات الأسماء والصفات» – ط
    • «دفع إيهام الاضطراب عن آي الكتاب» – ط
    • «آداب البحث والمناظرة» – ط
    • «رحلة خروجه من بلاده الى المدينة» = «رحلة الحج إلى بيت الله الحرام»، أملاه المؤلف في حياتِه، وفرغ ابنُ المؤلف (الشيخ محمد المختار) من مقابلتِها وتصحيحها بعد وفاته عام 1399 هـ (كما جاء في خاتمته)، وطُبعت تحت العنوان الأخير بعناية: تلميذ المؤلف الشيخ عطية محمد سالم، الطبعة الأولى 1404 هـ، كما طبُعتْ عام 1426 ضمن «مشروع آثار الشيخ الشنقيطي» الآتي ذكره.
    • «الرحلة إلى إفريقيا»، طُبعتْ لأول مرة الطبعة الأولى عام 1426، بتحقيق د. خالد السبت، ضمن «آثار الشيخ العلامة محمد الأمين الشنقيطي» الآتي ذكرها.
    • «ألفية في المنطق» و «شرحها»، وقد استشهد المؤلف بأبيات منها في «رحلة حجِّه» وفي مواضع من تفسيره «أضواء البيان»، وذكر في الكتابين السابقين أن له «شرحًا» عليها. انظر «منهج الشيخ الشنقيطي في تفسير آيات الأحكام» رسالة ماجستير على الآلة الكاتبة لعبد الرحمن بن عبدالعزيز السديس 1/ 13 – 14، و «الشنقيطي ومنهجه في التفسير» لأحمد الشيمي 1/ 291، ونقل الأخير عن د. الحسيني أبي فرحة (مشافهة): أن هذا النظم وشرحه طُبع في حياة مؤلفه طبعةً تعليمية اقتصرت على طلاب جامعة أم القرى بمكة المكرمة، والذين درَّس لهم هذا الكتاب من خلال مادتي المنطق والرد على المناطقة، عام 1392 هـ= 1972 م. قال الشيمي: ومنذ ذلك الحين لم يُطبع الكتاب طبعة تجارية يمكن من خلالها نشره خارج بلاد الحجاز بعيدًا عن هذا الغرض التعليمي
    • «منظومة في الفرائض»
    • «أرجوزة في فروع مذهب مالك» (عدة آلاف)
    • وهذه الثلاثة الأخيرة ألَّفها في شنقيط، وهي مخطوطة، وقف عليها تلميذه الشيخ عطية سالم ونقل مَطالعها في تقديمه لـ «أضواء البيان».
    • وأخيرًا قام مجمع الفقه الإسلامي بجدة على جمع «آثار الشيخ العلامة محمد الأمين الشنقيطي» وطباعتها لدى دار عالم الفوائد بمكة الطبعة الأولى عام 1426 هـ، في 19 مجلدًا، تحت إشراف الشيخ بكر أبو زيد -رحمه الله-، بتمويل من مؤسسة سليمان بن عبدالعزيز الراجحي الخيرية، وفاتهم شيء يسير من آثار الشيخ.
    • «الفتاوى» تشتمل على خمس فتاوى، طُبعت لأول مرة ضمن المشروع المشار إليه آنفا.
    • «الرق أصله ومشروعيته في الإسلام»، محاضرة بالجامعة الإسلامية، ثم قامتْ الجامعة بطبعها، وذكرها الشيخ عطية محمد سالم ضمن محاضرات الشيخ المطبوعة في تقديمه لـ «رحلة الحج» للمؤلف ص 28، وهي من فوات مشروع «آثار الشيخ الشنقيطي»، بل قال عنها د. خالد السبت في ترجمة المؤلف بـ «مدخل المشروع»: «لا تزال مخطوطة»!

    مستفاد من «الأعلام» للزركلي ومصادر أخرى، إعداد فريق المكتبة الشاملة.

    لقراءة المزيد عن كتاب العَذْبُ النَّمِيرُ مِنْ مَجَالِسِ الشَّنْقِيطِيِّ فِي التَّفْسِيرِ بدف انقر على زر التنزيل أدناه للحصول عليه مجانًا

    التحميل المجزئ لكتاب العَذْبُ النَّمِيرُ مِنْ مَجَالِسِ الشَّنْقِيطِيِّ فِي التَّفْسِيرِ pdf
    تحميل مجلد 1
    تحميل مجلد 2
    تحميل مجلد 3
    تحميل مجلد 4
    تحميل مجلد 5
    تحميل الواجهة

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.