تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » تفسير الثوري تحميل PDF

تفسير الثوري تحميل PDF

     تفسير سفيان الثوري
    📘 اسم الكتاب:تفسير الثوري
    👤 اسم المؤلف:سفيان الثوري
    📚 الناشر:دار الكتب العلمية
    🏷️ القسم:التفاسير
    🗄️ نوع الكتاب:ملف ب د ق – PDF
    📅 تاريخ الاضافة:9 مايو، 2022
    👁️ المشاهدات:

    عدد المشاهدات 11 , مشاهدات اليوم 2 

    🌐 اللغة:العربية
    📥 رابطة التحميل:تنزيل كتاب PDF

    تفسير الثوري المؤلف: أبو عبد الله سفيان بن سعيد بن مسروق الثوري الكوفي (المتوفى: 161هـ)

    تفسير الثوري

    نبذة عن المؤلف سفيان الثوري (97 – 161 هـ = 716 – 778 م)

    سفيان بن سعيد بن مسروق الثوري، من بني ثور بن عبد مناة، من مضر، أبو عبد الله: أمير المؤمنين في الحديث.

    كان سيد أهل زمانه في علوم الدين والتقوى. ولد ونشأ في الكوفة، وراوده المنصور العباسي على أن يلي الحكم، فأبى.

    وخرج من الكوفة (سنة 144 هـ) فسكن مكة والمدينة.

    ثم طلبه المهدي، فتوارى. وانتقل إلى البصرة فمات فيها مستخفيا.

    له من الكتب (الجامع الكبير) و (الجامع الصغير) كلاهما في الحديث، وكتاب في (الفرائض) وكان آية في الحفظ.

    من كلامه: ما حفظت شيئا فنسيته.

    ولابن الجوزي كتاب في مناقبه نقلا عن : الأعلام للزركلي

    مقتطفات من الكتاب

    (وَمِنْ سورة البقرة)

    1: 110 قال سفيان نَزَلَتْ أَرْبَعُ آيَاتٍ مِنْ أَوَّلِ البقرة في نعت المؤمنين وثلث آيات في نعت الكافرين وثلث عَشْرَةَ آيَةً فِي نَعْتِ الْمُنَافِقِينَ 1: 109 قال سفيان وَكَانَ أَصْحَابُ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقْرَءُونَهَا عَلَى قُلُوبِهِمْ وَعَلَى سَمْعِهِمْ وَعَلَى أَبْصَارِهِمْ غشاوة (الآية 7) 3: 6 – سُفْيَانُ عَنْ أَبِي الْهَيْثَمِ عَنْ سَعِيدِ بْنِ جُبَيْرٍ فِي قَوْلِهِ جل وعز أو كصيب من السماء قال السحاب فيه المطر الآية 19

    سفيان عن بن أَبِي نَجِيحٍ عَنْ مُجَاهِدٍ فِي قول الله جل وعز يا أيها النَّاسُ اعْبُدُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ وَالَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ قال تطيعون (الآية 21) 5: 133 سفيان عَنْ مُجَاهِدٍ فَلا تَجْعَلُوا لِلَّهِ أندادا قال عدلاء وأنتم تعلمون يَا أَهْلَ الْكِتَابِ تَعْلَمُونَ أَنَّهُ واحد في التورية والانجيل (الآية 22) 6: 113 سفيان في قول الله وجل وعز سنة الناس والحجارة قَالَ حِجَارَةٌ مِنْ كِبْرِيتٍ وَقَالَ إبن مسعود كبريت أحمر (الآية 24) 7: 111 سفيان فِي قَوْلِهِ وَأُتُوا بِهِ مُتَشَابِهًا قال متشابها لونه واحد مختلف طعمه (الآية 25)

    لقراءة المزيد عن كتاب تفسير الثوري بدف انقر على زر التنزيل أدناه للحصول عليه مجانًا

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.