تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » جمالية الدين pdf

جمالية الدين pdf

    📘 اسم الكتاب: جمالية الدين
    👤 اسم المؤلف: فريد الأنصاري
    🏷️ القسم: متفرقات
    🗄️ نوع الكتاب: ملف ب د ف – PDF
    💾 حجم الملف 38.85 ميجا بايت
    🖨️ عدد الصفحات 165
    📅 تاريخ الاضافة: 7 يناير، 2023
    👁️ المشاهدات:

    Loading

    🌐 اللغة: العربية
    📖 قراءة الكتاب اونلاين إقرء الكتاب
    📥 رابطة التحميل: تنزيل كتاب PDF

    كتاب جمالية الدين

    جمالية الدين معارج القلب الى حياة الروح المؤلف فريد الأنصاري، دار السلام، للطباعة والنشر والتوزيع والترجمة.

    فكرة الكتاب

    الكاتب يسعى من خلال هذا الكتاب إلى إلقاء الضوء على مشكلة تصاعدت في زمننا، وهي فقدان الجمال والروحانية في الدين وتشويه صورته بسبب تصاعد الشبهات والفتن. يبدأ النص بمقدمة قوية تشد انتباه القارئ إلى مشكلة تدهور الجمال في الدين والقلق الناجم عنه.

    استاذ فريد يُظهر تأثير الوسائل الإعلام والتصاعد النمطي للشكوك والفتن على فهم الناس للدين. يشير إلى كيفية غياب الجمال والروحانية الأصيلة في صالح مظاهر أخرى مادية وسطوة تمثال الطبيعة على الحقيقة. بينما يبدو العالم مغطى بدخان الحرائق، يُظهر الكاتب كيف أصبحت الحقائق مختفية والرؤية تعسرت، وهذا نتيجة لتداخل الحق بالباطل وتشابه الطرق والموازين المضطربة. 

    المغزى العام من كلامه هو أن الدين ليس كاريكاتورًا مرعبًا بل هو جميل ويحمل رسائل إيجابية.

     فهو يدعو إلى استعادة الجمال والروحانية في الدين وتجاوز التشدد والتصاعد النمطي للشكوك بفهم صحيح وسلوك إيجابي.

    جمالية الدين حسب استاذ فريد 

    يقول إن جمالية الدين مفهوم له امتداد كلي شمولي؛ إذ يمتد ليغطي علاقات المسلم بأبعادها الثلاثة علاقته مع ربه وعلاقته مع الإنسان، ثم علاقته البيئة أو الكون والطبيعة. وما يطبع ذلك كله من معاني الخير والمحبة والجمال وكل ذلك يدخل تحت مفهوم (العبادة) بمعناه القرآني الكلي، الذي هو غاية الغايات من الخلق والتكوين، مما بينته الآيات البينات من مثل قوله تعالى: (وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالإِنسَ إِلا لِيَعْبُدُونِ. مَا أُرِيدُ مِنْ رِزْقِ وَمَا أُرِيدُ أَنْ يُطْعِمُونِ إِنَّ اللَّهَ هُوَ الرَّزَّاقُ ذُو الْقُوَّةِ الْمَتِينُ) (الذاريات: 56-58). 

    ولذلك فإن الجمالية) في الدين لا تدرك من ألفاظ بعينها في الشرع فحسب، بل هي (مفهوم) مبثوث في أصول الدين وفروعه. إنها تؤخذ من كل معاني الخير، والتخلق، والتجمل، والتزين والإحسان ونحو هذا من معاني الجمال، المبثوثة في القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة، مما من شأنه أن ينتج شعورا بالجمال عند ممارسة الدين، ولــــدى الانخراط في الإبداع تحت ظلاله الوارفة

    ولن يكون التدين – من حيث هو حركة في النفس والمجتمع – جميلا إلا إذا جَمُلَ باطنُه وظاهره على السواء، إذ لا انفصام ولا قطيعة في الإسلام بين شكل ومضمون بل هما معا يتكاملان وإنما الجمالية الدينية في الحقيقة هي: (الإيمان) الذي يسكن نوره القلب، كما ويعمره يعمر الماء العذب الكأس البلورية؛ حتى إذا وصل إلى درجة الامتلاء؛ فاض على الجوارح بالنور، فتجمل الأفعال والتصرفات التي هـي فعــل (الإسلام). ثم تترقى هذه في مراتب التجمل؛ حتى إذا وصلت درجةً من الحسن بحيث صار معها القلب شفافا، يشاهد منازل الشوق والمحبة في سيره إلى الله؛ كان ذلــك هــو (الإحسان)!

    قصد الجمال، وبيان المعالم الكلية لمنهاج التجمل بالدين. والثانية: أن تجميل التدين وتحسينه؛ حتى يكون غاية في الحسن والجمال؛ هو

    والإحسان: هو عنوان الجمال في الدين وهو الذي عرفه الحبيـب المصطفى

    بقوله: (الإحسان: أن تعبد الله كأنك تراه فإن لم تكن تراه فإنه يراك!). فالدعوى التي بني عليها غرض هذا الكتاب إذن؛ هي تقرير حقيقتين في الإسلام. الأولى: أن الجمال جوهر أصيل في الدين تفيض أنواره من كل حقائقه الإيمانية والتشريعية؛ ولذلك فإن خطاب الوحي قد قام – فيما قام عليه – على وضع .

    مبدئي أصيل من الدين.

    وإذا كان (الدين) هو نصوص القرآن والسنة الصحيحة – وهي كلها بحمد الله جميلة – فإن (التدين) هو كسب الإنسان، وسعيه؛ لتمثل قيم الدين في نفسه ومجتمعه. إلا أن الغالب في لفظ (الدين) أن يرد بمعنى (التدين) على سبيل الترادف، سواء على مستوى نصوص الشرع، أو على مستوى نصوص اللغة. ففي معجم مقاييس اللغة لابن فارس: الدال والياء والنون أصل واحد إليه يرجع فروعه كلها. 

    وهو جنس مــن الانقياد والذل. فالدين طاعة يقال دان له يدين دينا، إذا أصْحَبَ وانقاد، وطاع. وقوم دين، أي: مطيعون منقادون. قال الشاعر:

    ” وكان الناس – إلا نحن – دينا “) 5.

    لقراءة المزيد عن كتاب جمالية الدين بدف انقر على زر التنزيل أدناه للحصول عليه مجانًا

    3.4 10 التصويتات
    قيم الكتاب
    المشاركة
    نبهني عن
    guest
    0 تعليقات
    التعليقات على داخل المتن
    عرض جميع التعليقات
    0
    أفكارك مهم، يرجى التعليق.x
    ()
    x