تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » خبر الواحد وحجيته تحميل PDF

خبر الواحد وحجيته تحميل PDF

    خبر الواحد وحجيته - د. أحمد بن محمود عبدالوهاب الشنقيطي
    📘 اسم الكتاب:خبر الواحد وحجيته
    👤 اسم المؤلف:أحمد بن محمود بن عبد الوهاب الشنقيطي
    📚 الناشر:الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة
    🏷️ القسم:أصول الفقه
    🗄️ نوع الكتاب:ملف ب د ق – PDF
    📅 تاريخ الاضافة:29 مايو، 2022
    👁️ المشاهدات:

    عدد المشاهدات 24 , مشاهدات اليوم 1 

    🌐 اللغة:العربية
    📥 رابطة التحميل:تنزيل كتاب PDF

    خبر الواحد وحجيته المؤلف: أحمد بن محمود بن عبد الوهاب الشنقيطي

    خبر الواحد وحجيته

    مقتطفات من الكتاب

    تعريف الخبر لغة:

    الخبر لغة: النبأ، وجمع الخبر أخبار، وجمع الجمع أخابير. وأما قوله تعالى: {يَوْمَئِذٍ تُحَدِّثُ أَخْبَارَهَا} 1 فمعناه: يوم تزلزل تخبر بما عمل عليها. والخَبَار أرض رخوة تتعتع فيها الدواب، قال الشاعر: تتعتع في الخبار إذا علاه …

    ويعثر في الطريق المستقيم وفي المثل: من تجنب الخبار أمن العثار”2. قال الشوكاني: “الخبر مشتق من الخبار كسحاب، وهي الأرض الرخوة، لأن الخبر يثير الفائدة، كما أن الأرض الخبار تثير الغبار إذا قرعها الحافر ونحوه، وهو نوع مخصوص من القول، وقِسم من الكلام اللساني، وقد يستعمل في غير القول،

    كقول الشاعر: تخبرك العينان ما القلب كاتم وقول المعرى: نبي من الغربان ليس على شرع … يخبرنا أن الشعوب إلى صدع ولكنه استعمال مجازي لا حقيقي، لأن من وصف غيره بأنه أخبر بكذا لم يسبق إلى فهم السامع إلا القول”

    3 الخبر في الاصطلاح عند العلماء اختلف العلماء في حد الخبر، فذهب بعضهم إلى أنه لا يحد، والبعض الآخر إلى أنه يحد، والقائلون بحده اختلفوا في تعريفه، حيث عرفته كل طائفة بما لم تعرّفه به الطائفة الأخرى. وها أنا أذكر أهمّ ذلك فيما يلي: الخبر عند القائلين بأنه لا يحد: قالوا: لا يحد لعسره، ويحتمل أن يكون لوضوحه، لأن توضيح الواضحات من المشكلات1. أو لأنه ضروري. واستدل لذلك من وجهن: الأول: أن كل أحد يعلم أنه موجود، وهذا خبر خاص، وإذا كان الخبر المقيد ضرورياً، فالخبر المطلق الذي هو جزؤه أولى بأن يكون ضرورياَ. واعترض على هذا بأمرين: أحدهما: أن الاستدلال على كونه ضرورياً ينافي كونه ضرورياً، لأن الضروري لا يقبل الاستدلال2

    لقراءة المزيد عن كتاب خبر الواحد وحجيته بدف انقر على زر التنزيل أدناه للحصول عليه مجانًا

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.