تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » مذكرة أصول الفقه على روضة الناظر تحميل PDF

مذكرة أصول الفقه على روضة الناظر تحميل PDF

    مذكرة أصول الفقه على روضة الناظر
    📘 اسم الكتاب:مذكرة أصول الفقه على روضة الناظر
    👤 اسم المؤلف:أحمد بن أحمد المختار الجكني الشنقيطي
    📚 الناشر:دار عالم الفوائد
    🏷️ القسم:أصول الفقه
    🗄️ نوع الكتاب:ملف ب د ق – PDF
    📅 تاريخ الاضافة:28 مايو، 2022
    👁️ المشاهدات:

    عدد المشاهدات 31 , مشاهدات اليوم 2 

    🌐 اللغة:العربية
    📥 رابطة التحميل:تنزيل كتاب PDF

    مذكرة أصول الفقه على روضة الناظر [آثار الشيخ العلامة محمد الأمين الشنقيطي (٦)] المؤلف: محمد الأمين بن محمد المختار الجكني الشنقيطي (١٣٢٥ – ١٣٩٣ هـ)

    مذكرة أصول الفقه على روضة الناظر

    مقتطفات من الكتاب

    قال المؤلف -رحمه اللَّه تعالى-:

    (التكليف في اللغة: إلزام ما فيه كلفةٌ، أي مشقة. قالت الخنساء:

    يكلِّفه القومُ ما نابهم … وإنْ كان أصغرهم مولدًا)

    فقد عرفنا التكليف لغة واصطلاحًا فيما تقدم.

    وقوله: (وهو في الشريعة الخطابُ بأمر أو نهي). قد بينَّا فيما تقدم وجه إدخال الجائز في أقسام التكليف مع أنَّه ليس مكلَّفًا به فعلًا ولا تركًا.

    قال المؤلف -رحمه اللَّه-:

    (وله شروط بعضُها يرجعُ إلى المكلَّف، وبعضُها يرجعُ إلى نفس الفعل المكلَّف به. . .) إلى آخره.

    أما شروط التكليف الراجعة إلى المكلف فذكر منها: العقل، والبلوغ، وعدم النسيان، وعدم النوم، فجعل السكران الذي لا يعقل غير مكلَّف، ولم يجعل عدم الإكراه شرطًا، فالمكره عنده مكلَّفٌ، وذكر الخلاف في اشتراط عدم الكفر بالنسبة إلى فروع الإسلام، ولذا ذكر أن الكفار اختلف في خطابهم بفروع الإسلام.

    وذكر ثلاثة شروط راجعة إلى نفس الفعل المكلف به، وهي: علم المكلَّف المأمور به، فلا يصح تكليفه بما لا يعلمه.

    الثاني: كون الفعل المأمور به معدومًا، لأنَّ التكليف بتحصيل الموجود تحصيل حاصل. وهو محال.

    الثالث: كونه ممكنًا، فلا يصح التكليف بالمحال.

    هذا حاصلُ ما ذكره من شروط التكليف، ودونك تحقيق المقام في الشروط المذكورة.

    أمَّا اشتراط العقل في التكليف فلا خلاف فيه بين العلماء، إذ لا معنى لتكليف من لا يفهم الخطاب، وأمَّا لزوم قيم المتلفات وأروش الجنايات لمن لا عقل له، كالصبي الصغير والمجنون، فهو من خطاب الوضع لا من خطاب التكليف.

    وأمَّا الصبيُّ المميز: فجمهور العلماء على أنه غير مكلَّف بشيء مطلقًا، لأنَّ القلم مرفوع عنه حتى يبلغ، وعن أحمد رواية مرجوحة بتكليف الصبي المميز، ومذهب مالك وأصحابه تكليف الصبي

    لقراءة المزيد عن كتاب مذكرة أصول الفقه على روضة الناظر بدف انقر على زر التنزيل أدناه للحصول عليه مجانًا

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.