تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » مراصد المطالع في تناسب المقاطع والمطالع تحميل PDF

مراصد المطالع في تناسب المقاطع والمطالع تحميل PDF

     مراصد المطالع في تناسب المقاطع والمطال
    📘 اسم الكتاب:مراصد المطالع في تناسب المقاطع والمطالع
    👤 اسم المؤلف:السيوطي
    📚 الناشر:دار المنهاج
    🏷️ القسم:علوم القرآن وأصول التفسير
    🗄️ نوع الكتاب:ملف ب د ق – PDF
    📅 تاريخ الاضافة:1 يونيو، 2022
    👁️ المشاهدات:

    عدد المشاهدات 16 , مشاهدات اليوم 1 

    🌐 اللغة:العربية
    📥 رابطة التحميل:تنزيل كتاب PDF

    مراصد المطالع في تناسب المقاطع والمطالع – بحث في العلاقات بين مطالع سور القرآن وخواتيمها المؤلف: عبد الرحمن بن أبي بكر، جلال الدين السيوطي (ت ٩١١هـ)

    مراصد المطالع في تناسب المقاطع والمطالع

    يقول الكاتب

    فإن من علوم القرآن العظيم مناسبة مطالع السور ومقاطعها كما أوضحته في الإتقان وكتاب أسرار التنزيل، وقد صرح بذلك المحققون: كصاحب الكشاف وشيخه محمود بن حمزة الكرماني صاحب البرهان في متشابه القرآن، والغرائب والعجائب في التفسير، والإمام فخر الدين والأصبهاني وغيرهم.

    وقد أردت بيان ذلك على ترتيب السور في هذه الكراسة مستخرجاً له بفكري، إما ما صرّحت بنقله عن غيري، وسمّيتها: مراصد المطالع في تناسب المقاطع والمطالع.

    البقرة: قال الأصبهاني: وافق آخرها أولها من ذكر أوصاف المؤمنين، ثم الإشارة إلى وصف الكافرين.

    آل عمران: افتتحت بذكر إنزال القرآن والتوراة والإنجيل من قبل، وختمت بذلك في قوله {وَإِنَّ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ لَمَن يُؤْمِنُ بِاللهِ وَمَا أُنزِلَ إِلَيْكُمْ وَمَا أُنزِلَ إِلَيْهِمْ}. وافتتحت بقوله: {إِنَّ اللهَ لَا يُخْلِفُ الْمِيعَادَ}. وختمت بقوله: {إِنَّكَ لَا تُخْلِفُ الْمِيعَادَ}.

    النساء: افتتحت بذكر بدء الخلق والولادة، وختمت بأحكام الوفاة. وفتحت بآيات المواريث والكلالة، وختمت بمثل ذلك.

    المائدة: بدأت بتحريم الصيد [في الإحرام] والشهر الحرام والهدي والقلائد، وختمت بذلك. وفي أولها إحلال بهيمة الأنعام، وفي آخرها النعي على من حرّم منها ما لم يحرمه الله. وفي أولها {وَلَقَدْ أَخَذَ اللهُ مِيثَاقَ بَنِي إِسْرَائِيلَ}، وفي آخرها: {لَقَدْ أَخَذْنَا مِيثَاقَ بَنِي إِسْرَائِيلَ} وفي أولها: {لَّقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُواْ إِنَّ اللهَ هُوَ الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ}، وفي آخرها مثل ذلك.

    الأنعام: في أولها: {الَّذِينَ كَفَرُواْ بِرَبِّهِم يَعْدِلُونَ}، وفي آخرها: {وَهُم بِرَبِّهِمْ يَعْدِلُونَ}. وفي أولها: {أَلَمْ يَرَوْاْ

    لقراءة المزيد عن كتاب مراصد المطالع في تناسب المقاطع والمطالع بدف انقر على زر التنزيل أدناه للحصول عليه مجانًا

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.